• ×
الخميس 17 شوال 1440 | اليوم

إنطلاق الموسم الجديد من بطولة "إيه بي بي إف آي إيه فورميولا إي" مع الجيل الثاني Gen 2 من سيارات السباق لأول مرة

" إيه بي بي " ترتقي برياضة السيارات الكهربائية لآفاق جديدة

" إيه بي بي " ترتقي برياضة السيارات الكهربائية لآفاق جديدة
جمعه خياط - زيورخ : - الموسم الخامس من بطولة "إيه بي بي فورميولا إي" ينطلق في 15 ديسمبر، معلناً بذلك حقبة جديدة لرياضة السيارات المستدامة.
- الجيل الثاني من سيارات السباق الكهربائية بالكامل، وهو أسرع وأكثر قوة من أي وقت مضى، يلغي الحاجة إلى تبديل المركبات في منتصف السباق.
- "إيه بي بي" تقدم أجهزة شحن "تيرا دي سي" المدمجة عالية الأداء لسلسلة جاكوارI-PACE ETROPHY.

ينطلق الموسم الجديد لبطولة "إيه بي بي فورميولا إي" من خط البداية يوم السبت 15 ديسمبر، حيث سيكون عشاق هذا السباق على موعد مع تكنولوجيا جديدة ومتقدمة تعد بمنافسة أشد وأداء أروع على حلبة السباق.

وبفضل التحسينات الكبيرة التي أدخلت على سعة البطارية، ستتمكن السيارات هذا الموسم - ولأول مرة – من الانطلاق من بداية السباق حتى نهايته بشحنة واحدة للبطارية، مع ضمان أعلى مستوى من الأداء على الحلبة. ويؤكد فرانك مويهلون، رئيس البنية التحتية العالمية لشحن السيارات الكهربائية من إيه بي بي: "إن أكبر المكاسب التي سنشهدها هذا العام هي تكنولوجيا البطاريات: مع زيادة الوزن بنسبة 20 في المائة فقط، فإنها توفر طاقة أكثر بنسبة 95 في المائة. وهذا في الواقع يعد شهادة على قوة التنقل الكهربائي".

ويعكس سيارة الجيل الثاني Gen2 التطور السريع في تكنولوجيا المركبات الكهربائية عالمياً، وهي ثورة تكنولوجية تلعب "إيه بي بي" فيها دوراً ريادياً، حيث تأتي السيارة الجديدة مع تحديثات شاملة في الأداء ومستوى سلامة بالمقارنة مع سيارة الجيل الأول:
الجيل الثاني (الموسم الخامس) الجيل الأول (المواسم 1-4)
السرعة القصوى، كلم/ساعة (ميل/ساعة) 280 (174) 225 (140)
التسارع من صفر إلى 100 كلم/ساعة (صفر إلى 62 ميل/ساعة) 2.8 ثانية 3.0 ثانية
القوة في وضعية السباق، كيلو واط (حصان) 200 (270) 180 (240)
القوى القصوى، وضعية الهجوم 250 (335) لا يوجد
سعة البطارية، كيلوواط ساعي 54 (كامل السباق) 28 (تبديل السيارة في منتصف السباق
فولتية السيارة 900 فولت 700 فولت
وزن البطارية، كيلوغرام (باوند) 385 (849) 320 (705)
الوزن الأدنى، كيلوغرام (باوند) 900 (1984) 880 (1940)
طول السباق 45 دقيقة + 1 لفة تختلف مدة اللفة حسب طول المسار


من العوامل التي تجعل من بطولة "إيه بي بي فورميولا إي" سلسلة رائعة - الأداء المتقارب إلى حد كبير، الاعتماد على استراتيجية إدارة الطاقة الذكية. وتأتي سيارة الجيل الثاني بما تقدمه من تكنولوجيا جديدة ومتطورة لتزيد الحماس في السباق بفضل ابتكارات مثل وضعية الهجوم التي تزيد قوة السيارة والتي يمكن تفعيلها من قبل السائقين في مناطق معينة على المسار. وبالإضافة إلى ذلك، ستكون السباقات محدودة زمنياً بـ 45 دقيقة (بالإضافة إلى لفة واحدة)، بدلاً من عدد اللفة التقليدي.

من المؤكد أن المعجبين سيبدون إعجابهم وتقديرهم لتأثير البطاريات ذات السعة الأكبر والتي تم تركيبها على سيارات الجيل الثاني؛ فهذه الوحدات الجديدة تلغي الحاجة إلى تبديل السيارات في منتصف السباق كما درجت العادة في المواسم السابقة، والتي كانت ضرورية لأن البطاريات السابقة لم تستطع أن تستمر طوال فترة السباق.

وستشهد أيام سباق الموسم الخامس مزيداً من الإثارة مع إضافة سباق الدعم الجديد، سلسلة Jaguar I-PACE eTROPHY ، والتي ستوفر لها "إيه بي بي" أجهزة شحن Terra DC المدمجة عالية الأداء. وتعتمد أجهزة الشحن التي تستخدمها سيارات السباق eTROPHY على تقنية "إيه بي بي"، والتي تم بيع أكثر من 8500 وحدة منها في 69 دولة.

وقال فرانك مويهلون: "يعدّ الالتزام بتقديم حلول مصممة خصيصاً لتلبية احتياجات عملائنا هو المجال الذي تفوقت فيه "إيه بي بي" على الدوام. وتأتي شراكتنا مع سلسلة Jaguar I-PACE eTROPHY كمثال آخر على إمكانات "إيه بي بي" الاستثنائية في مواجهة التحديات الكبيرة من خلال الهندسة المبتكرة".

أبرز الخصائص التقنية لسيارة "إيه بي بي فورميولا GEN 2"

1. البطارية: ازدادت السعة التخزينية للبطارية وصولاً إلى 54 كيلواط-ساعي لتتضاعف بذلك سعتها في الموسم الماضي التي بلغت 28 كيلواط-ساعي، وازدادت فولطية البطارية من 700 إلى 900 فولط. وكنتيجة لذلك، انتهت الانقطاعات القصيرة لاستبدال السيارات خلال السباقات، كما تحسنت طاقة شحن البطارية خلال استخدام الفرامل.
2. العجلات: في الموسم الخامس، أعادت ميشلان هندسة تصميم عجلاتها الملائمة لجميع الظروف الجوية لضمان وزن أقل، وتخفيف المقاومة أثناء الاحتكاك، بالإضافة إلى السرعة في التسخين. وزودت كل سيارة بمجموعتين من الإطارات لكل حدث.
3. الفرامل: تتميز سيارات الجيل الثاني Gen 2 من سلسلة "إيه بي بي فورميولا إي" بنظام فرامل سلكي إلكتروني في المؤخرة، يحل محل النظام الهيدروليكي السابق. وتعمل هذه التقنية المتطورة على تحسين تشغيل نظام الفرملة المتجدد.
4. الشاسيه: يستخدم 11 فريقاً من فرق سيارات الجيل الثاني-2 هيكلاً سداسياً جديداً مصنوعاً من ألياف الكربون والألمنيوم من "دالارا" الإيطالية، ويستعير تصميم هيكل Gen-2 مكوناته من عناصر سيارات سباقات القدرة، حيث أصبحت العجلات الأمامية متقاربة الآن لتقليل قوة سحب الرياح.
5. وحدة الطاقة: في الموسم الخامس، ستتيح المحركات الإلكترونية للسيارة قدرة تصل إلى 250 كيلوواط، بدلاً من القدرة القصوى السابقة البالغة 200 كيلوواط، ويسهم ذلك في تحقيق سرعة قصوى تبلغ 280 كيلومتراً في الساعة، مقارنة بسرعة 225 كيلومتراً في الموسم الماضي. كما تعمل المحركات الإلكترونية بمثابة مولدات كهربائية خلال الفرملة.
6. الديناميكيات الهوائية: تمت إعادة تصميم هيكل سيارة Gen-2 للتحكم بتدفق الهواء، والحدّ من قوة سحب الرياح، وإضافة قوة ثبات إضافية على الطريق، كما دُمجت الأجنحة الخلفية مع المصدات، وتوقف العمل بتصميم الجناح المستقل المستخدم في الموسم الماضي.
7. الأمان: جهزت سيارات الجيل الثاني Gen-2 بهيكل "هالو" لحماية الرأس فوق مقصورة السائق. ويشتمل الهيكل على مصابيح LED التي ستظهر للمتابعين عند وضع السيارة في نمط Attack Mode عالي القدرة وتنشيط أنظمة FanBoost.
8. التعليق: اعتماداً على خبرة "دالارا" الطويلة في تصنيع الشاسيهات، زودت سيارات Gen-2 بأذرع تعليق مصنوعة من ألياف الكربون، مع تصميم يحدّ من مقاومة الرياح، ويتميز بقوة كافية لتحمل السباقات على الطرقات غير المستوية في مراكز المدن.
9. التبريد: تعمل المبردات المدمجة عند مخارج الهواء في هيكل السيارة على توفير التبريد اللازم للبطارية ونظام نقل الحركة. ويعد الحفاظ على درجات الحرارة المثلى للمكونات الكهربائية داخل السيارة عنصراً حيوياً لضمان أعلى قدر من الإنتاجية والكفاءة.

"إيه بي بي" (ABB: SIX Swiss Ex) هي شركة رائدة في التقنيات المبتكرة في شبكات الطاقة الكهربائية، والمنتجات الكهربائية، والأتمتة الصناعية والروبوتات والحركة، وتخدم قطاعات واسعة من عملائها حول العالم في مجالات الخدمات، والصناعة والنقل والبنية التحتية. وتواصل "إيه بي بي" رحلتها الممتدة لأكثر من 130 عاماً في الابتكار، مع كتابة فصل جيد في مستقبل التكنولوجيا الرقمية الصناعية، عبر اثنين من المجالات، هما جلب الكهرباء من أي محطة للطاقة إلى أي مقبس، وأتمتة الصناعة بدءاً من الموارد الطبيعية ووصولأ إلى المنتج النهائي.

وتعدّ "إيه بي بي" شريكاً في سلسلة "إيه بي بي فورميولا إي" للسيارات الرياضية الدولية الكهربائية بالكامل، حيث تسهم "إيه بي بي" في تعزيز آفاق التنقل الكهربائي للمساهمة في تحقيق مستقبل مستدام. وتعمل "إيه بي بي" في أكثر من 100 دولة، وتضم أكثر من 147 ألف موظف يعملون في منشآتها حول العالم.
بواسطة :
 0  0  109

الأعضاء

الأعضاء:251

الأعضاء الفعالون: 9

انضم حديثًا: حسن مفرح الغزواني

التعليقات ( 0 )
أكثر
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:28 مساءً الخميس 17 شوال 1440.

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.