• ×
الجمعة 24 ذو الحجة 1441 | أمس
الديراوي

بقلم

الديراوي

صريحة وهادفة

عندما تشاطر الآخرين حياتهم عليك أن تتقبل تقلباتهم فلكل واحد منهم رؤيته الخاصه ومفهومه الخاص فلا يعني عدم إتفاقه معك أنه يرفضك أو أنه لا يريدك وكذلك هو لا يكرهك ولكن له رأيه الخاص.. وقد باالحوار والنقاش الهادف تصل معه إلى أن الواقع غير الذي هو يراه ... ففي الأخير علينا تقبل الآخرين والاستماع لهم وإبداء الإعجاب بهم والأخذ بآرائهم وتفهم مشاعرهم وعدم إهمالها.. ولكي تنجح في حياتك عليك أن تتجاوز بعض العراقيل التي تشكل عقبه في طريقك وتجاوز الأمور الصعيبه ليس بالأمر الصعب وإنما بقليل من الحكمه تتكشف لك بعض الحقائق لتتبع الأهم منها وترك ما لا أهمية له فإنه قد يعرقل خطواتك ويؤخرك عن غاياتك ويحرمك من أهدافك. فكلما وظفت العناصر المهمه في مخططاتك كلما حصلت على نتائج مرضيه ومقنعه وستجد أنك تنتج أكثر وتتحرك بحريه أفضل من السابق. حاول أن تصعد لأعلى قمه تطل على نهر أو وادي ينتهي بنهر أوبحر أوسد وتأمل... عش لحظتك في الخيال واجتذب إليك كل ما يمكنك جذبه من الخيال واربطه باالواقع وتأمل... تأمل نفسك تنظر إلى هذا النهرالطويل من هذا الارتفاع ومد النظر إلى أبعد نقطه ممكنه لتعيش جو هذه اللحظه أليس جميلاً هذا المنظر. ألا ترى الشجيرات بجانب هذا الوادي والتي تشكل مع بعض الصخور لوحه جماليه متناهية الجمال بديعة الوصف والروعة والخيال.. فمن يستطيع في هذه اللحظه أن يحرمك من هذا الشعور وما هو حكمك على من يمنعك من أن تعيش حياتك بحريه وخصوصيه.... من كان يحب للناس مايحب لنفسه فلن يخيب أمله في الله. ومن فضل نفسه على الناس وحلل لنفسه ما يحرم عليهم فقد ظلم نفسه.. فقد قال صلى عليه وسلم ( لايؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه المسلم مايحب لنفسه) هناك الكثير من البشر يحتاجون إلى توعيه وتثقيف وتعويد وتذكير. ونصح وإرشاد وتكرار ثم تكرار ثم تكرار وتجديد ثم تكرار.. فإن لم ينتهوا ويستقيموا فقد أوصى صلى الله عليه وسلم. بأن( آخرالعلاج الكي) أريد أن يصل مقالي هذا لهيئات ولجان الإصلاح في جازان. بإنه كما يتلقى المريض علاجه في اقسام وغرف التنويم. فماالمانع أن يتلقى العاصي والرافض لأراء لجان إصلاح ذات البين دروساً خصوصيه وتوعويه داخل السجن أو ما يسمى بتوقيف الإصلاح. وبهذا سنجد أن البعض يتقبل آراء الآخرين وقد يقلص ذلك عدد التخلف في البلد ويساعد في علاج بعض الحالات المستعصيه.. (همسة هامه) >> ماكل الأدويه حبوب ومشاريب .. وماكل الأوجاع تحتاج العياده<<
بواسطة : الديراوي
 0  0

الأعضاء

الأعضاء:256

الأعضاء الفعالون: 6

انضم حديثًا: سمية الجابري

التعليقات ( 0 )
أكثر
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:08 صباحاً الجمعة 24 ذو الحجة 1441.

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.