• ×
الجمعة 24 ذو الحجة 1441 | أمس
الديراوي

بقلم

الديراوي

زهايمر


من منا يعلم ما تخفيه له الايام ومن منا يتنبأ بما سيحدث في الغد..
لا أحد منا يعلم أين يجد ما يريد وكيف سيحصل على ما يحتاجه من الدنيا وهل لوحصل على مايريد هل سيكتفي به...
كل هذا يحدث لنا دائمآ
وليس بأيدينا الأطلاع على الغيب .. ولهذا نجدنا نسعى هنا وهنا بحثآ عن ارزاقنا.. وهذه صبغة الله في خلقه حيث يسعون والله عزوجل يتدبر لهم رزقهم حسب مساعيهم..
ولايجوز التضجر من الدنيا لو قرصتنا قليلآ..
فهناك من يفقد عدة أشياء مهمه في حياته ولكنه يملك اهم شي ليبقى على قيد الحياه فالبعض يقول ليت لي ماعند فلان وهذا لايجوز بل عليه أن يقول اللهم بارك لفلان ولا تحرمنا..
ويجب علينا أن نقول دائما وتحت كل ظرف . الحمد لله والشكر على ما أعطانا من نعم.
وعلينا أن نغض النظر عما في أيدي الآخرين ونرضى ونقتنع بمافي يدينا..
فقد قال صلى الله عليه وسلم ( عجبآ لامرالمؤمن إن أمره كله له خير وليس ذلك إلاللمؤمن. إن أصابته سراء شكرفكان خيرآ له.
وإن أصابته ضراء صبر فكان خيرآ له ) رواه مسلم...
وكذلك الصبر على المرض ففيه خير وأجر كبير ....
فقد قال عنه جابر رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم دخل على أم السائب او أم المسيب فقال (مالك تزفزفين قالت الحمى لا بارك الله فيها فقال لاتسبي الحمى فإنها تذهب خطايا بني آدم كمايذهب الكير خبث الحديد) تزفزفين هو الرعدة التي تحصل للمحموم.....
إخواني علينا تقبل تصاريف القدر فالمقدر لها هو الله عز وجل ففي حين ضاقت عليك توجه الى الله سبحانه بقلب صادق وقل حسبي الله ونعم الوكيل..


(قكره) ربما تعجبكم
خذ في جيبك مذكره صغيره واكتب فيها مواعيدالغد وكل ماهو مهم ... حتى لاتنسى .. ولاتستغرب إذا وقفت عند ملاحظه معينه ولم تستطع نولها اوحلها...
فهم يقولون ان النسيان نعمه... ولكن انت يجب عليك ان تنسى ماكتبت لذلك اكتب أمامها (زهايمر)
وأتمنى لكم قيلولةً هانئة ، واوقاتاً ممتعه وجميله دائمآ..
بواسطة : الديراوي
 0  0

الأعضاء

الأعضاء:256

الأعضاء الفعالون: 6

انضم حديثًا: سمية الجابري

التعليقات ( 0 )
أكثر
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:14 صباحاً الجمعة 24 ذو الحجة 1441.

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.