• ×
الثلاثاء 9 ربيع الثاني 1442 | أمس
ليلى باسويد

بقلم

ليلى باسويد
ليلى باسويد

إنسانية انسان..

هل نحترق لنشرق.. أم نحترق لنحترق؟
يضل هذا قرارك انت ايها الإنسان أن أردت أن تحترق لتشرق فلابأس ولكن عليك ببذل السبب والتغافل والسير وعدم الالتفاف والتركيز على المستقبل وبناء الأمل والشعور بالرضا الذاتي ومعية الخالق قبل ذلك
ولكن إياك أن تسمح لهذا الاحتراق ان يحولك لرماد لبقايا اشياء لا تستهلك كل قوتك لأنها ستهلكك لا محاله..

المواقف الحياتيه والصدمات النفسيه والخسارات الاجتماعيه
والفشل في وقت كنا نتوقع فيه النجاح.. والاستغفال في وقت كنا نتوقع فيه الإخلاص والتعامل بدونيه في وقت كنا نتوقع فيه الاحترام والتقدير انه الاحتراق النفسي..
ذلك الاحتراق الذي سلب منا الكثير من وقتنا وعاطفتنا وصحتنا..
إلى متى سأسمح لهذا الاحتراق ان يدمر ذاتي و ما تبقى من انسانيتي وشعوري..
عد إلى قرارت ذاتك واستجمع قواك واسترجع ذاكرتك وخذ ورقة وقلم.. اشطب بقدر ما تستطيع كل شئ يستهلكك نفسيا وعاطفيا... لتبقي داخلك إنسانية انسان.
بواسطة : ليلى باسويد
 1  0 171

الأعضاء

الأعضاء:256

الأعضاء الفعالون: 6

انضم حديثًا: سمية الجابري

التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    Lolo 29-03-1442 05:44 مساءً
    احتفظ بالاشخاص الذين تكسوك كلماته بالأمان وتُشعرك بالعافية ، ذلك الذين إن مالت عليك الدنيا لا يميلون ، وإن تنكّر الكل في وجهك لا يتنكّرون ، ذلك الذين يزرع فيك شعورًا عظيمًا أنّ الحياةَ بخير ، ذلك الذين إن راوك في أسوأ حالٍ سيجُمّلون الدنيا في عينيك ، بل ويخلقون ألفَ سببٍ لتغدو بخير ، إحفظهم ما حييت
أكثر
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:01 مساءً الثلاثاء 9 ربيع الثاني 1442.

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.