• ×
الإثنين 4 صفر 1442 | أمس
عبدالله يحيى نخيفي

بقلم

عبدالله يحيى نخيفي

التعليم عن بعد

#كورونا_ جائحة العصر
#التعليم_عن بعد
#تحديات
#وعي_الأسرة

يدخل هذا العام الدراسي في ظل ظرف استثنائي خاص فرضته جائحة كورونا الخطيرة..
وقد أعلنت وزارة التعليم،انطلاقا من مسؤوليتها الوطنية، الالتزام بالتقويم الدراسي،وبدء العام الدراسي في التاريخ المقرر مسبقا،ولكن بمنهجية جديدة تتبع التعليمات الصحية التي تفرض الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار هذا المرض الخطير..
وذلك من خلال اعتماد - التعليم عن بعد- للتعليم العام والأكاديمي -النظري-
هذا التعليم يعتبر منهجية تفاعلية تعتمدها وزارة التعليم لمواجهة هذا الظرف الاستثنائي..
وهو عبارة عن منصات إكترونية تحوي جميع المقررات التعليمية،وتقوم بتفعيل الوسائط والتطبيقات التعليمية التفاعلية التي تضمن تحقيق الأهداف التعليمية المتوقعة للمنهج الدراسي،خلال العام الدراسي..
هو تحد كبير تقوم به وزارة التعليم،من خلال منظومتها الكبيرة،لمواجهة أزمة كورونا،ورهانها قائم على وعي الأسر في توجيه الأبناء والبنات للتفاعل بمسؤولية مع كل المنصات والتطبيقات والوسائط التعليمية لإنجاح هذا العام الدراسي الاستثنائي..
وعي الأسرة هو الفيصل لتجاوز هذا التحدي،ولذا وجب على كل أسرة أن تعي حجم التحدي وتقوم بواجباتها تجاه أبنائها استشعارا للأمانة الملقاة على عاتقها خدمة للدين والمجتمع والوطن..

أ_ عبدالله بن يحيى النخيفي
 0  0

الأعضاء

الأعضاء:256

الأعضاء الفعالون: 6

انضم حديثًا: سمية الجابري

التعليقات ( 0 )
أكثر
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:20 صباحاً الإثنين 4 صفر 1442.

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.