• ×
السبت 14 شوال 1441 | أمس
فاطمة مجرشي

بقلم

فاطمة مجرشي

عن فاطمة مجرشي

فاطمه منصور مجرشي
1061987804
العمل/ مكتب التعليم بالعارضة
بكالوريوس في العلوم والتربيه تخصص احياء
دبلوم برمجة حاسب
مدرب معتمد
دبلوم قيادة

وئام

يحبك أشخاص و يغدقون عليك بالعناية والاهتمام والهدايا وأعذب الكلمات إلا أنك لا تطيقهم وتشعر بثقل أرواحهم ونفور عجيب منهم، تراهم تصنعوا تلك المحبة رغم وقفتهم المزعومة ومحاولتهم التضحيات!
وهناك آخرون لا يمنحوك شيء سوى ابتسامه عابرة ترفرف روحك لرؤيتهم وتبتسم لمجرد ذكر أسمائهم فتحدث نفسك : لم لا أطيق هؤلاء وأطمئن وأسعد مع هؤلاء؟!

إنها لغة الأرواح وطاقتها، ففي الحديث عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قَالَتْ سَمِعْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : " الأَرْوَاحُ جُنُودٌ مُجَنَّدَةٌ فَمَا تَعَارَفَ مِنْهَا ائْتَلَفَ وَمَا تَنَاكَرَ مِنْهَا اخْتَلَفَ . " - صحيح البخاري. – لا تطيقهم لأنهم ليسوا أنقياء لديهم قلوب منافقة مملوءة بالحسد والأنانية فمهما تجملوا وارتدوا أجمل الملابس وتخيروا أعذب الكلمات إلا أنه يوجد حاجز بينك وبينهم. تصدك عنهم مشاعر الخوف وعدم الأمان والنفور.

وأما صنفك الأخر فتحبهم حبا جما دون سبب دون مقابل حبا غير مشروط، فنقاء قلوبهم وصفاء سريرتهم هو ما جذبك نحوهم دون موعد وقد ثبت هذا في الحديث الصحيح : إن الله إذا أحب عبداً نادى جبريل إني أحب فلاناً فأحبه، ثم ينادي جبريل في أهل السماء : أن الله يحب فلان فأحبوه، ثم توضع له المحبة في الأرض فيحبه أولياء الله وأهل طاعته، ليس أهل الشرك به، يحبه أولياء الله وأهل طاعته لما يوقع الله في قلوبهم من محبته بسبب محبة الله له، فجعلنا الله وإياكم ممن يحبهم .
بواسطة : فاطمة مجرشي
 0  0

الأعضاء

الأعضاء:255

الأعضاء الفعالون: 6

انضم حديثًا: خالد شراحيلي

التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    سالم العبدلي 08-09-1441 08:27 مساءً
    عبارات من ذهب يسعدك ربي.
أكثر
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:52 مساءً السبت 14 شوال 1441.

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.