• ×
الخميس 14 رجب 1440 | اليوم
مريم سفياني

بقلم

مريم سفياني

عقول متصدرة وأخرى متصحرة

متى تستفيق وتعي ما حولك وان أسلوبك الاستبدادي المنغلق والمتنمر على افرادك ومنهم تحت مسؤوليتك، هو لا علاقة له بالأمانة التي حملك الله بها؟
متى تحمل قبس العلم الذي ركنته على حائط الفهم وتنيره بوعي أُمة اقرأ؛ لترى العالم بعين الحق المبصرة
لا بعشاشة بصرك وغشاوته؟
العلم الذي استزدنا منه بالإستكثار من المدارس والجامعات واقتناء الكتب، ونشر المكتبات ولكن غفلنا عن اهم نقطة، انه لا قيمة للعلم دونما وعي ولاقيمة لشمعة دونما شعلة.

اننا مجتمع وهبنا الله نعماً جما، وكان أولها ان كرمنا الله وجعلنا من حماة بيته الحرام،
وأن سخر لنا قادة ذوي حكمة وتبجيل للعلم أحالوا الرمال بين ايدينا الى نفائس، والوحول الضحلة الى وقود وطاقة ضخمة بالوجود.

لماذا نعيق تقدم قادتنا ونحن من نسير بجانبهم وخلفهم؟
لماذا لانتحرر من قيود الماضي ونسير مع الركب السريع المار بنا؟
لماذا لاننتهز فرص النور الذي يشع من شموس المعارف المارة بنا ونفتح بصيرة وعينا،؛ لنرى كل شيئ حيث موضعه، وماذا نريد منه ان يكون؟ ، ونرى حقيقة سلبياتنا التي جَلبَت لنا البؤس والعار والتسفيه فيما مضى، لما لاندرك حقيقة الحياة وطوفان التغيير القادم ونستعد له ونبحر بأمان؟
ونفتح بصائرنا لنعي النعم التي اتانا الله ونسأله البركة، ونزيد من طلب الخير،
لنتوافق مع مهمتنا التي انيطت لنا بالحياة ولننعم بإيجابية هذا الكون الذي خلقنا كجزء منه وننسجم مع ازمانه.
فهل ستستفيق أيها المجتمع الآن؟ وتكون أُماً رؤومه تلبي حاجات افرادها بتمسكها بالعدل والرحمة،
أم ستنتظر هروب افرادها وسقوطهم بأحضان الشيطان؟
وهل ستصبح العقول المتصحرة يوما ما متصدرة؟
بواسطة : مريم سفياني
 0  0

الأعضاء

الأعضاء:251

الأعضاء الفعالون: 9

انضم حديثًا: حسن مفرح الغزواني

التعليقات ( 0 )
أكثر
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:25 صباحاً الخميس 14 رجب 1440.

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.