• ×
الأربعاء 21 ذو القعدة 1440 | أمس
مريم حُلل

بقلم

مريم حُلل
مريم حُلل

أولئك هم المخلصون

ليس بالمستغرب أن تشن هجمات معادية لصانعي النجاح*ومحبي التغيير والتجديد، لأولئك المخلصين، فالأنبياء والرسل عليهم الصلاة والسلام حينما بعثهم الله لتغيير الباطل إلى الحق أوذوا وقاتلوا وقتلوا وأخرجوا من ديارهم وخير مثال حبيبنا وقدوتنا محمد - صلى الله عليه وسلم - حينما بدأت أمارات النبوة وبُعِث بالرسالة قالوا عنه شاعر وساحر ومجنون بعدما لقب منهم بالصادق الأمين، وهكذا هي طبيعة البشر حينما لا تتفق مع هواه رماك بما ليس فيك فالباطل لا يحارب الباطل وإنما الحق يدمغه فإذا هو زاهق ..

ولا يخفى على كل عاقل بأن للتغيير والتجديد تبعات وتحديات سواء كانت بشرية أو مادية أو معنوية ولا بد من تجاوزها*وعدم الوقوف عندها، لأنها ستعيق عجلة التنمية ..

لعلي اتحدث مجملا وليس تفصيلا عن بداية المشوار حينما وهب الله لجازان خير الهبات في شهر الخير والبركات، نالت شرف القيادة لتلك الشخصية الفيصلية، فانطلق من تلك العبارة قائلاً:
((جازان لابد أن تعود لمكانها الصحيح))
فبدأ بالإصلاح والترميم والفلترة وإعادة التأهيل حتى أصبح تعليم جازان حاضنا للمبادرات والإنجازات وتميز في شتى المجالات.

عسيري الأحوس اسم اقترن بكل معاني النجاح وأبى أن يغيب عن قمة التميز، فهو شخصية فيصلية تمتاز بقوة الإرادة التصق بالميدان تلمسا لجميع الاحتياجات، ويمسح دمع الحزين بالتعزية والمواساة، لم ير أن موقعه المكوث على المكتب وإصدار القرارات، فبحث الحاقدون لرميه ولم يجدوا إلا أن ينسب إليه (محب للشهره والفلاشات)!!
شخصية ترفض المماطلة والتردد وتعي معنى المسؤولية، يؤمن بأن العمل لا يمكن أن يكون فرديا بل هو نتاج تعاون بين جميع الإدارات.

فلا نكترث بتلك الأيادي الخفية التى تروج الأكاذيب وتحاول حجب الحقائق من خلال خلق سيناريوهات تدعي فيها بأنها تكافح الفساد.

وأختم كلماتي بتلك الرسالة الربانية:
((وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُّبِينًا))

دمت قائدنا ودام تميزك!



مشرفة القضايا بإدارة تعليم جازان
مريم حلل
بواسطة : مريم حُلل
 0  0

الأعضاء

الأعضاء:251

الأعضاء الفعالون: 9

انضم حديثًا: حسن مفرح الغزواني

التعليقات ( 0 )
أكثر
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:20 صباحاً الأربعاء 21 ذو القعدة 1440.

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.