• ×
الإثنين 13 صفر 1440 | اليوم
مريم حُلل

بقلم

مريم حُلل
مريم حُلل

أهزوجة تحايا

حينما هممت بتسطير كلماتي لا أعلم من أين أبدأ و كيف سأنتهي،، فالحديث عن شهيداً و وطن ،، ولعلي أترجم تلك الكلمات بأهزوجة من التحايا..

فـ تحية إجلال لأولئك الأبطال الأحياء عند ربهم يرزقون ..
رجالٌ صدقوا ما عاهدوا الله عليه حين قالوا (أقسم بالله العظيم وعلى كتابة الكريم أن أكون مخلصاً لديني ووطني ومليكي ..) فحملوا السلاح وجاهدوا بأنفسهم حتى انقضى نحبهم .
فهنيئاً لهم ذلك الوفاء بالعهد وهنيئاً لهم تلك الشهادة.

تحية تقدير لتلك الغالية ..
حملته وهناً على وهن وكان حمله وفصاله ثلاثون شهرا حتى إذا بلغ أشده فاضت روحه من أجل الوطن مستشهد
يقدم لها ذلك الإحسان وكأن لسان حاله قائلاً :
أماه : امسحي الجبين والعينين فأنتِ لست كغيرك من نساء العالمين، انجبتِ من مات دفاعاً عن دينه ووطنه .
أماه : فـلينبض قلبك مطمئناً على فرح أبدي يعيش فيه ولدك حيّ عند ربه يتنعم .
فهنيئاً لكِ أم الشهيد.

تحية احترام لذلك الشيخ الأبي: لقد سطرت فصلاً في سفر التاريخ، علمته الشجاعة والإقدام مقبلاً غير مدبر فنال شرف الشهادة .
هنيئاً لك أب الشهيد.

تحية حب لتلك الحبيبة:
كنتِ سكناً ومودة وحين الوَداع تُخاطبي السماء والأشياء ..
يا وسادة السرير .. يا حقيبة الثياب.. يا ليل .. يا نجوم.. يا سماء ..
لي مسافر غاب عني بلا رجوع، زُف للعالم العلوي على أمل اللقاء في جنة الخلود ..
فهنيئاً لك زوجة الشهيد.

تحية أمل للأبن البار لمن هو رمز الشموخ لمن سيحمل لواء أبيه
بُني إن أباك لم يتركك يتيماً بل لك وطناً يرعاكَ ويفخرُ بكَ ويبني عليك آمال وطموحات في غدك المشرق .
فهنيئاً لك ذلك الشرف المتوارث ابن الشهيد.

تحية سلام لوطن الخير والسلام
وطنٌ عاش فخر المسلمين
وطنٌ اختاره الله بلاداً للحرمين
وطنٌ ضحّى من أجله المخلصين.

اللهم تقبل شهدائنا واجعلهم في عليين
وانصر جنودنا المرابطين على عدوك وعدوهم يارب العالمين.

بواسطة : مريم حُلل
 5  0

الأعضاء

الأعضاء:249

الأعضاء الفعالون: 19

انضم حديثًا: علي محمد الحريصي

التعليقات ( 4 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    نوره الشتوي 20-11-1439 01:03 مساءً
    سلمت وسلمت اناملك*
    اهزوجة تحايا
    من القلب الى القلب
  • #2
    رجوى الودعاني 20-11-1439 04:37 مساءً
    رائعه كلماتك بحجم روعتك
  • #3
    نادية سفياني 24-11-1439 08:36 مساءً
    لَلَتٌـمًيِز شُـکْلَ أخِـر. ولَکْ مًنِ ألَتٌـمًيِز ألَأخِـلَأقُيِ أوفُـرهّــ
  • #4
    ريم هيج 29-11-1439 08:54 صباحاً
    احسنتي الكلام فوالله اني مع كل حرف نبض قلبي ويقول هنيئا لنا بأبناء استشهدو لحماية ارضهم وعرضهم ....فاللهم تقبلهم قبول حسن وارزقهم الفردوس الاعلى مع الانبياء والصديقين ..
أكثر
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:27 صباحاً الإثنين 13 صفر 1440.

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.